الموقع الشامل للاسرة
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولدخول

شاطر | 
 

 مسكينة هذه الحرية... إذا ما انقض عليها غير الأحرار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أم إيـــاد
ஜ ❤ الإدارة ❤ ஜ
ஜ ❤ الإدارة ❤ ஜ
avatar

انثى
۾ـشـٱڒڳـٱٺـيـﮯ : 6051
تسجيلـے : 06/06/2011
الإقامَهے :
وظيفَهے : ربة بيت
الاذكار :
الأوسمهے :

مُساهمةموضوع: مسكينة هذه الحرية... إذا ما انقض عليها غير الأحرار   2012-07-08, 07:45

محمد الفزازي / طنجة
الجمعة 06 يوليوز 2012 - 16:53

سألوني عن الحرية. قلت: أتسألونني عن روح الإسلام؟

قالوا: وهل روح الإسلام هي الحرية؟

قلت: إي والله. هذا الدين قائم على التوحيد. وما التوحيد إلا تحرير العبيد من أغلال الشرك وعبادة الأوثان المكبلة للعقول والأفهام...

هذا الدين تحرير من الخرافة والوهم... وتحرير من سلطان المخلوقات إنسها وجنها... وتحرير من وطأة المادة على العقول والقلوب... حيث التعاسة والشقاء لازمان لكل عبد للدرهم والدينار أو للأورو والدولار، وفي الحديث [تعس عبد الدرهم تعس عبد الدينار...]

هذا الدين تحرير من الظلمات بأنواعها وعلى رأسها ظلمة الكفر والبدعة والمعصية، وهداية للنور الجليل والجميل وعلى رأسه نور الإيمان والتوحيد، ونور السنة والطاعة... {الله ولي الذين آمنوا يخرجهم من الظلمات إلى النور}. من قال [لا إله إلا الله ] مخلصا بها قلبه، عالما بمعناها، محبا لمقتضاها، عاملا بهداها... فقد تحرر من كل إله كيفما كان نوعه وشكله وطبيعته وقوته وسلطانه... وأما الرشاد في لزوم ذلك والعصمة من النجاة من المهالك... هو قولك [محمد رسول الله] صلى الله عليه وعلى آله وسلم، أي أن شهادتي الإسلام هي الحرية عينها، وهي التحرر ذاته، وهي التحرير الكبير من كل ما يخدش صفاء الحرية أو يخرم معناها بأي شكل من الأشكال.

هذا الدين أماط اللثام عن صراطين، أحدهما مستقيم يهدي إلى الجنة، وآخر معوج يهدي إلى نار. {وهديناه النجدين} زين الأول ورغب فيه وأثنى على أهله، وأوضح صفات سالكيه وأفعالهم وأقوالهم ونياتهم... وشنع من أمر الثاني وقبح أهله ومن والاهم... وأعطى للناس حق الخيار والاختيار: {وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر} بين رشد الأمر من غيه على يد الرسل والأنبياء وعلى يد من ورثهم من أهل العلم من بعدهم فقال: {لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي} أي أن الحرية هي الطابع المميز والمتميز في هذا الدين: الإسلام.

الحرية لحمة الإسلام وعظمه وعصبه وشحمه... إذا جاز لي القول. ورضي الله تعالى عن أمير المؤمين عمر حيث أثر عنه قوله: [متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا؟]

أجل: ولدتهم أمهاتهم أحرارا من كل قيد... فلا أصفاد ولا أغلال... ولكن على فطرة الإسلام.

هذا الدين تحرير من إله الهوى... {أفرأيت من اتخذ إلهه هواه...} ومن دنس النفس وفجورها، ومن عبء الشهوات الجارفة غير المنضبطة بخلق، ووزر الشبهات الموغلة في الجهالة والجاهلية.

أجل هذا هو ديننا الحنيف. فلا أصنام، ولا أوثان، ولا أوهام، ولا خرافات، ولا طلاسيم، ولا عشوائية، ولا إكراه، ولا استعباد، ولا استرقاق، ولا تحجير على أحد بلا حق، ولا غصب ولا عدوان... إلا على الظالمين. كما قال الله تعالى {ولا عدوان إلا على الظالمين}

من هنا أستطيع القول: أنا مسلم، إذن أنا حر.

أنا حر... ولكن.

لكن لست حرا في قتل نفسي، {ولا تقتلوا أنفسكم} ولست حرا في الاعتداء على غيري بقتل أو ضرب أو سب أو أذى... {ولا تعتدوا} ولست حرا في إيقاظ فتنة في أمة، أو إثارة بلبلة في مجتمع، أو تعكير صفو استقرار شعب آمن. لست حرا في إشاعة الفاحشة بين الناس لا سيما في الذين آمنوا: {إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة} لست حرا في حرق علم الأمة التي أعيش تحت سمائها وتقلني أرضها – مثلا - ولست حرا في زعزعة ما استقر عليه قومي في نظام حياتهم ومعيشتهم...

ولست حرا في نقض عهد عقدته على نفسي حيال ديني وأمتي ووطني... {أوفوا بالعقود} ولست حرا في التهجم على قيم هذه الأمة من دين وخلق وقدسية أسرة وتماسك مجتمع...

لست حرا في تحليل ما حرم الله، ولا في تحريم ما أحل الله. {أإله مع الله}؟

أنا حر، وتنتهي حريتي عند المساس بحرية الآخرين.

أنا حر، ما لم أضر. وهذا الحق مشترك بيننا جميعا. أنت حر، ما لم تضر. من هنا أسمح لنفسي بالقول: إن الذين يريدون وضع معايير للحرية على هواهم ليخلصوا إلى الانفلات من كل ضوابط أخلاقية واجتماعية وعرفية، فضلا عن كل ضوابط شرعية لا سيما بين ظهرانينا في هذا المغرب المسلم... إنما يسعون إلى الفتنة. والفتنة نائمة لعن الله من أيقظها. {والفتنة أشد من القتل} {والفتنة أكبر من القتل}

قرأت لبعضهم دعوته لتعطيل كل شرع حكيم يدعو إلى عفة أو حياء، وقرأت لبعضهم رغبته في تطويع الدين حتى يتوافق مع جهله وهواه، وقرأت لبعضهم الدعوة الصريحة للبغاء والدعارة، وقرأت لبعضهم الجهر بالتمرد على تعاليم الإسلام... وقرأت وقرأت... ولست الوحيد من قرأت.

أنسيتم يامن قرأت لكم... أنكم في بلد مسلم؟ أنسيتم أن لهذا الشعب دينا جاء متمما لمكارم الأخلاق؟ ومتى كان من مكارم الأخلاق أن تكون الفتاة حرة في فرجها؟ والفتى حرا في دبره؟ متى كانت الدعوة إلى المثلية من هذه المكارم؟ متى؟ وقد خاطب الله تعالى "مثليي" قوم نبي الله لوط عليه السلام بالقول:

{أئنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم تجهلون} هو الجهل إذن؟

أنسيتم يامن قرأت لكم أن للمغرب دستورا ينص على إسلامية الدولة دون لبس أو غموض؟ ودون التواء أو مواربة؟ إذا نسيتم فأنا أذكركم تذكير المشفق عليكم...

إذا كان ولاؤكم لله ولدين الله ولثوابت هذه الأمة حقا وصدقا، فاتقوا الله ولا تكونوا مفاتيح للشر ، ولا تكونوا مغاليق للخير. ومن أراد منكم أن يكفر أو أن يفسق – لا قدر الله - أو أن يفعل في حياته ما يشاء... فهو حر طليق... لا سلطة لأحد على قلب أحد إلا لله تعالى، لكن دون مجاهرة ودون استفزاز ودون تهييج ودون استعداء.... [من ابتلي منكم بقادورات فليستتر] لا تتطرفوا في إباحيتكم فتصنعوا تطرفا يقابل تطرفكم... ثم يضيع الاستقرار بينكم. والاستقرار نعمة لا يقدرها إلا الأحرار.

مسكينة هذه الحرية إذا ما انقض عليها غير الأحرار.

وصلى الله على نبينا محمد المصطفى المختار... وعلى آله وصحبه الأخيار.






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
لمراسلة الادارة يرجى الضغط
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
او ايميل الادارة
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://daralosra.moontada.net
ĦẳмờśẰ
Җ ۞ ⋘ الإشراف العام ⋙ ۞ Җ
Җ ۞ ⋘ الإشراف العام ⋙ ۞ Җ
avatar

انثى
۾ـشـٱڒڳـٱٺـيـﮯ : 1731
تسجيلـے : 09/06/2011
الإقامَهے :
وظيفَهے : طالبة
الاذكار :
الأوسمهے :
  :

مُساهمةموضوع: رد: مسكينة هذه الحرية... إذا ما انقض عليها غير الأحرار   2012-07-09, 08:06

كل الشكـــر لك على هاالطرح الأكثــر من رااائــــع ..

يعطيييك العااافيه لا عدمنا هالتميييز والابدااع ,,

بأنتظااار جديدك الجذاب والمميز..
فشكـــــرآ لك على هـــــذا آلطـــــــرح آلجميـل ..
ودي وعبير وردي لك..

تقــــديري وآحتــرآمي
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن المغرب البار
Җ ۞ ⋘ الإشراف العام ⋙ ۞ Җ
Җ ۞ ⋘ الإشراف العام ⋙ ۞ Җ
avatar

ذكر
۾ـشـٱڒڳـٱٺـيـﮯ : 838
تسجيلـے : 22/09/2011
الإقامَهے :
وظيفَهے : مهندس
الاذكار :
  :

مُساهمةموضوع: رد: مسكينة هذه الحرية... إذا ما انقض عليها غير الأحرار   2012-08-07, 12:15

جزاك الله خيرا






\[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://admin.ahladalil.com/
عزف الحروف
"◦˚ღ"◦˚عضو متألق◦˚ღ"◦˚

avatar

انثى
۾ـشـٱڒڳـٱٺـيـﮯ : 263
تسجيلـے : 28/09/2011
الإقامَهے :
وظيفَهے : http://az3fee.com/vb/private.php
الاذكار :

مُساهمةموضوع: رد: مسكينة هذه الحرية... إذا ما انقض عليها غير الأحرار   2012-12-18, 01:44

يًعّطيًكْ آلِعّآفيًه..
لآهنتِ،’يً عّ آلِطرٍح آلِرٍآآئعّ..
أبدِعّتِ وَأكْثرٍ...
بـ آنتِظآرٍ جدِيًدِكْ بكْلِ شوَوَوَق ..
آرٍق آلِتِحآيًآ لِكْ ...
وَدِيً وَشذى آلِوَرٍدِ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مسكينة هذه الحرية... إذا ما انقض عليها غير الأحرار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى دار الأسرة :: المنتديات العامة :: 
رحاب المغرب
-
انتقل الى: